أهم الأخبارتقارير وحوارات

بعد عمل 4 أيام.. وفاة طبيب بسبب نومه أثناء قيادة السيارة

قصة مأساوية جديدة، داخل الوسط الطبي، تتمثل في وفاة أحد شباب الأطباء، نتيجة عمله لمدة ٤ أيام متواصلة، أثناء فترة نيابته داخل مستشفيات جامعة المنيا. 

فالطبيب عبد الله محمد راغب طبيب مقيم بقسم جراحة العظام بمستشفيات جامعة المنيا، غادر المستشفى بعد أربعة أيام عمل متواصلة، فغلبه النعاس من شدة الإرهاق أثناء قيادته لسيارته، فتعرض لحادث أفقده حياته. 

الذي يجعل الأمر اكثر بؤسا، هو أن الطبيب والمتزوج حديثا ولم يمضي على زواجه سوي شهور قليلة، لم يستلم عمله رسميا _طبقا لقول زملاؤه_ ولم يكن يتقاضي راتبا من الجامعة، ويقضي مثل كثير من الأطباء المقيمين تلك الفترة ليسهل حصوله على الماجيستير. 

أزمة وفاة الطبيب عبد الله، فتحت ملف عمل الأطباء المقيمين، وخاصة داخل المستشفيات الجامعية، والذين يعملون لايام طويلة دون راحة، ويتعرضون لضغوط فوق الاحتمال. 

طبيب جامعة المنيا المتوفي

 

موضوعات ذات صلة »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى