fbpx
أهم الأخبارالنقابات

10 توصيات لمؤتمر نقابة الأطباء بشأن الكشف والتشخيص عن بعد

انتهت فعاليات مؤتمر نقابة أطباء مصر الأول “التطبيب عن بعد”، والذي انعقد على مدار يومين بمقر أكاديمية الأميرة فاطمة للتدريب الطبي المهني.

شارك في المؤتمر العديد من الوزارات والهيئات المعنية منها وزارتي؛ الصحة والتعليم العالي، الهيئة العامة للإعتماد والرقابة الصحية، إضافة إلى مشاركة كليات الطب الحكومية، والجمعيات المصرية والعربية للتخصصات الطبية المختلفة.

وأعرب الحاضرون عن تقديرهم لمبادرة نقابة أطباء مصر على مناقشة هذا الموضوع الحيوي، والذي زادت أهميته بعد جائحة كورونا، مؤكدين أن تقديم الاستشارات والخدمات الطبية عن بعد أصبح أمر واقع.

من جانبه، أعلن د.محمد فريد حمدي، عضو مجلس النقابة ومقرر مؤتمر نقابة الأطباء “التطبيب عن بعد”‘ أن المؤتمر انتهى إلى 10 توصيات عامة:
1- التطبيب عن بعد ليس منفرداً و إنما هو مكمل ومتلاحم مع الوسائل التقليدية للتشخيص و العلاج.

2- يترك للأقسام الجامعية والجمعيات المتخصصة تحديد المسموح به من عدمه في تقديم الخدمات الصحية عن بعد كلاً في تخصصه.

3- ضرورة تكوين “لجنة عليا للتطبيب عن بعد” تضم ممثلين عن الجهات المعنية تنظم و تعتمد و تراقب وتضمن حقوق أطراف المنظومة.

4- يسمح بتقديم هذه الخدمة من خلال منصات وتطبيقات معتمدة وبواسطة أفراد مرخص لهم وفقاً للضوابط و اللوائح و القوانين المنظمة.

5- ضرورة إشراك المريض وتثقيفه حتى يكون مؤهلا لإعطاء موافقة المستنيرة على الخدمة.

6- إجراء التعديلات اللازمة بلائحة آداب مهنة الطب مادتي 8 و 15 منها.

7- ضرورة إعداد و تأهيل وتدريب كل من سيرخص له بتقديم هذه الخدمة.

8- ضرورة طرح مسودة القانون المزمع تقديمه بخصوص التطبيب عن بعد للمزيد من المناقشات والحوارات للوصول إلى الصيغة المرجوة التي تضمن لكافة الأطراف حقوقها و تلزمها بواجباتها و تضبط أي مخالفة.

9- ضرورة تدريس التطبيب عن بعد أو الصحة الرقمية للطلبة في الجامعات داخل مناهج الكليات المعنية.

10- يجب سرعة إصدار قانون المسئولية الطبية وأن يشمل خدمات التطبيب عند بعد.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى