fbpx
أهم الأخبارمنتدي الدكاترة

د. أسامة حمدي يكتب: 10 انجازات مدهشة لمرض السكر

بمناسبة اليوم العالمي للسكر ومرور ١٠٠ عام على إكتشاف الإنسولين، هذه آخر التطورات الرائعة في مجال مرض السكر وعلاجه:

١- إبتكار إنسولين طويل المفعول؛ يحقن مرة واحدة أسبوعيًا لمرضى السكر من النوع الثاني. دخلت الأبحاث المرحلة الثالثة والاخيرة، وسيقدم لهيئة الغذاء والدواء للموافقة آخر ٢٠٢٣.

دواء يؤجل السكر وبنكرياس صناعى وجهاز صغير للقياس المستمر

٢- إبتكار كبسولات إنسولين تعطى عن طريق الفم وتمتص فقط من الأمعاء. دخلت الأبحاث المرحلة الثالثة والأخيرة ،وقاربت على الانتهاء، وأعتقد سيكون متوفرًا للمرضى في أواخر ٢٠٢٣ أو أوائل ٢٠٢٤، اذا وافقت علية هيئة الغذاء والدواء الأمريكية.

اقرأ أيضًا: مونجارو ..دواء السكر أمل لعلاج السمنة

٣- إنسولين يوضع تحت اللسان مضافًا له بعض المواد التي تسهل عملية امتصاصه. نجحت التجارب على حيوانات التجارب والثديات، وسيتم تجربته قريبًا على البشر.

٤- دواء يؤجل حدوث مرض السكر من النوع الأول لمدة ٣٢ شهر، ويوقفه في بداياته لنفس المدة، وسيتم الموافقة علية في غضون عدة أشهر.

٥- جهاز لقياس السكر المستمر صغير جدًا، محيطه حوالي ١ سنتيميتر فقط، تمت الموافقة علية وهو موجود حاليًا في السوق الأمريكي.

اقرأ أيضًا: دراسات: تناول الحليب والسمن بلدى يقلل فرص الاصابة بالسكر

٦- بنكرياس صناعي جديد ومتطور به بجانب الانسولين هرمون الجلوجاكون لرفع السكر في حالة انخفاضه، وسيقدم للموافقة النهائيه عليه في العام القادم.

٧- عقار جديد لخفض الوزن يحقن أسبوعيًا، ويخفض الوزن بمعدل ٢٢،٥٪؜ في خلال عام، سيتوفر في الاسواق في نهاية ٢٠٢٣ بعد موافقة هيئة الغذاء والدواء عليه.

٨- نظام غذائي مركب ضمن برنامج متكامل يسمى DROP يمكنه شفاء مرض السكر من النوع الثاني والتوقف عن العلاج اذا تم تطبيقه على مدار ١٢ أسبوع للمرضى في خلال السنوات الخمس الأولى للمرض.

٩- طريقة حديثة بإستخدام الذكاء الاصطناعي والتحليل الجيني يمكنها توقع تطور مرض السكر ومضاعفاته وتحديد العلاج المناسب له بدقة متناهية.

١٠- كبسولة تحافظ على خلايا البنكرياس المخلقة من الخلايا الجزعية لزراعتها تحت الجلد في مرضى النوع الأول للسكر، وتحميها من مهاجمة الجهاز المناعي، لتفرز بذلك الانسولين كالبنكرياس الطبيعي تمامًا. نجحت الأبحاث الأولية وفي دور التطوير ومن المتوقع استخدامها للعلاج في غضون ٣ سنوات.

ومازال هناك الكثير والكثير. أملي أن تتاح كل هذة الاكتشافات للمرضى في مصر بسعر معقول حينما تتوفر في الأسواق الأمريكية…!

د. أسامة حمدي

أستاذ أمراض السكر بجامعة هارفارد

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى