أمرت نيابة منتزه أول بالإسكندرية، بإيداع طبيب التخدير المتهم بقتل والديه المسنين طعنًا بسكين داخل شقة محل سكنهما بمنطقة سيدى بشر محافظة الإسكندرية، مستشفى الأمراض العقلية للكشف عن سلامة قواه العقلية ومدى مسؤوليته عن أفعاله.
Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار البلدأهم الأخبار

إيداع الطبيب قاتل والديه بالإسكندرية مستشفى الأمراض العقلية

 

أمرت نيابة منتزه أول بالإسكندرية، بإيداع طبيب التخدير المتهم بقتل والديه المسنين طعنًا بسكين داخل شقة محل سكنهما بمنطقة سيدى بشر محافظة الإسكندرية، مستشفى الأمراض العقلية للكشف عن سلامة قواه العقلية ومدى مسؤوليته عن أفعاله.

التحفظ على كاميرات المراقبة بمحيط الحادث وندب الطبيب الشرعى لتشريح الجثتين 

كما أمر المستشار أحمد فايز رئيس نيابة المنتزه بسرعة طلب تحريات المباحث حول الواقعة، والتحفظ على كاميرات المراقبة بمحيط الحادث، وندب الطبيب الشرعى لتشريح الجثتين وبيان سبب الوفاة.

وكانت محافظة الاسكندرية، شهدت وقوع جربمة بشعة، كشفت تفاصيلها مديرية الأمن، تمثلت فى مقتل زوج وزوجته على يد نجلهم الطبيب الذى يعانى من مرض نفسي.

وقالت مديرية أمن الإسكندرية، إنها تلقت إخطارا من قسم شرطة المنتزه أول بورود بلاغا بشأن جريمة قتل بعد العثور على جثة رجل وزوجته مذبوحين داخل شقتهما في المحافظة.

بانتقال الأجهزة الأمنية إلى موقع الحادث تبين العثور على جثة رجل وزوجته غارقين في الدماء داخل مسكنهما الكائن في منطقة بنك فيصل بمنطقة سيدى بشر.

وكشفت التحريات الأولية التي أجرتها النيابة العامة أن أصابع الاتهام تشير إلى أن مرتكب الواقعة هو نجلهما ويعمل طبيب تخدير، لكنه يعاني من ظروف نفسية سيئة، وجرى ضبطه واقتياده إلى قسم الشرطة لبدء التحقيق معه.

ونقلت مواقع اخبارية، عن شهود عيان قولهم، إن نجل المتهم توجه فور وقوع الجريمة إلى المسجد القريب من المنزل وظل يردد الأذان ويبكي بشدة، ثم بدأ يهذي بكلمات غير مفهومة.

وذكرت مواقع اخبارية أيضًا، أن مكتشف جريمة القتل هو الابن الثاني للمجني عليهما، إذ تلقى رسالة من الممرضة التي ترعى والديه بأنها فور وصولها للشقة أخبرها طبيب التخدير بأنه نقلهما للمستشفى طالبا منها الانصراف حتى يخلد للنوم، لكنها ارتابت في أمره وأبلغت شقيقه الذي توجه إلى الشقة وعثر على جثة والديه مذبوحين وأبلغ الجهات الأمنية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى