أهم الأخبارالأدوية

الصحة العالمية تكشف مفاجأة  جديدة عن ” الريمدسفير”

أظهرت نتائج التجربة السريرية لمنظمة الصحة العالمية أن الريمدسفير ليس له تأثير كبير على فرص المريض في البقاء على قيد الحياة، كما أن الدواء له تأثير ضئيل على مدة بقاء المرضى في المستشفى.

ووجدت التجربة السريرية لمنظمة الصحة العالمية أن “أنظمة الريمديسفير والهيدروكسي كلوروكوين ولوبينافير والإنترفيرون يبدو أنها ذات تأثير ضئيل على الوفيات داخل المستشفى”.

ومع ذلك، قال الباحثون إن الدراسة أجريت في المقام الأول لفحص التأثير على الوفيات داخل المستشفى، ولم يتم مراجعة البحث حتى الآن.

ووفقًا لنسخة من الدراسة التي اطلعت عليها صحيفة فايننشال تايمز، وجدت أن “أنظمة الريميدسيفير والهيدروكسي كلوروكوين ولوبينافير والإنترفيرون يبدو أنها ذات تأثير ضئيل على معدل الوفيات داخل المستشفى.

وأظهرت نتائج تجربة منظمة الصحة العالمية أيضًا أن الأدوية كان لها تأثير ضئيل على مدة بقاء المرضى في المستشفى، ومع ذلك ، قال باحثو منظمة الصحة العالمية إن الدراسة مصممة في المقام الأول لتقييم التأثير على الوفيات داخل المستشفيات.

وكان ريميدسيفر واحدًا من سلسلة من الأدوية المستخدمة لعلاج الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعد أن ثبتت إصابته بكورونا كوفيد 19، وتم تطويره من قبل شركة الأدوية الأمريكية جاليد ساينسس، في البداية كدواء محتمل لعلاج الإيبولا.

وحصل ريميدسيفر على موافقة جزئية للاستخدام في الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بعد أن أظهرت تجربة أجرتها معاهد الصحة الوطنية الأمريكية في أبريل أنها قطعت وقت التعافي من كوفيد 19 من 15 يومًا إلى 11.

موضوعات ذات صلة »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى