fbpx
أخبار البلدأهم الأخبار

إحالة أوراق المتهم بقتل نيرة أشرف طالبة المنصورة إلى المفتي

أحالت محكمة جنايات المنصورة الدائرة الرابعة، أوراق المتهم بقتل نيرة أشرف طالبة جامعة المنصورة، إلى فضيلة مفتي الجمهورية لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه، وذلك في الجلسة التي انعقدت اليوم الثلاثاء.

إحالة أوراق المتهم بقتل نيرة أشرف طالبة المنصورة إلى المفتي

وصدر قرار إحالة  أوراق المتهم بقتل نيرة أشرف طالبة جامعة المنصورة إلى المفتي برئاسة المستشار بهاء الدين المري، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين: سعيد السمادوني، ومحمد الشرنوبي، وهشام غيث، وسكرتارية محمد جمال، ومحمود عبدالرازق.

من هو محمد عادل قاتل "طالبة المنصورة" نيرة أشرف؟

وخلال الجلسة السابقة، حظرت محكمة جنايات المنصورة، برئاسة المستشار بهاء الدين المري، وعضوية سعيد السمادوني، ومحمد الشابوري، وهشام جمال غيث، وأمانة سر محمد جمال عوض ومحمود، النشر في وسائل النشر المسموعة والمرئية، عدا جلسة النطق بالحكم، متأجيل نظر الدعوى ضد قاتل نيرة أشرف، لجلسة الثلاثاء المقبل.

 

أولى جلسات محاكمة قاتل الطالبة نيرة أشرف

وبدأت اليوم الأحد أولى جلسات محاكمة قاتل الطالبة نيرة، أمام جامعة المنصوة، وطالب عضو هيئة الدفاع عن المتهم فى قضية نيرة أشرف بعرضه على الطب الشرعي لبيان ما به من إصابات وحالته الصحية والنفسية ومقابلة المتهم والأجل للطلاب.

وأمر رئيس المحكمة بإخراج قاتل “نيرة” من القفص وفك الكلبشات وإحضار كرسى والاستماع لاعترافاته وأقواله؛ نظرا لظروفه الصحية، حيث كان اعتدى عليه عدد من المواطنين أثناء حدوث جريمة القتل، كما أمر القاضى بإحضار مياه للمتهم أثناء الاستماع له، حيث أكد المتهم على مدار ساعة قصة ارتباطهم وفقا لأقواله وبداية الخلاف بينهم وعن وجود علاقة تربطه بالمجني عليها لكنها عندما قررت الانفصال عنه، عقد عدد من الأشخاص جلسة عرفية، قاموا خلالها بعرض الموضوع كاملاً، واعترف المتهم بحمله السكينة دفاعا عن نفسة خشية من أن تؤذيه نيرة.

وحضرت أسرة الطالبة نيرة أشرف، إلى قاعة المحكمة، وسط بكاء وانهيار والدتها وأسرتها لحضور أولى جلسات محاكمة المتهم بقتلها، في محكمة جنايات المنصورة.

 

إحالة قاتل نيرة أشرف إلى المحاكمة

وأحال المستشار النائب العام المصري، الأربعاء، المتهم محمد عادل إلى محكمة الجنايات، لمعاقبته فيما اتهم به من قتل الطالبة نيرة المجني عليها عمدا مع سبق الإصرار.

وفالت النيابة العامة في بيان لها اليوم إن القاتل بيت النية وعقد العزم على قتلها، وتتبعها حتى ظفر بها أمام جامعة المنصورة، وباغتها بسكين طعنها به عدة طعنات، ونحرها قاصدا إزهاق روحها، وقد جاء قرار الإحالة بعد 48 ساعة من وقوع الحادث”.

وأكدت النيابة العامة المصرية أنه تم التنسيق مع محكمة الاستئناف المختصة وتحددت أولى جلسات المحاكمة يوم الأحد 26 يونيو.

 

وأفادت النيابة العامة أنها أقامت الدليل قبل المتهم من شهادة 25 شاهدا منهم طلاب، وأفراد أمن الجامعة، وعمال بمحلات بمحيط الواقعة، أكدوا رؤيتهم المتهم حال ارتكابها، وفي مقدمتهم زميلات المجني عليها اللاتي كن بصحبتها حينما باغتها المتهم، وآخرون هددهم حينما حاولوا الذود عنها خلال تعديه عليها، وكذا ذوو المجني عليها، وأصدقاؤها الذين أكدوا اعتياد تعرض المتهم وتهديده لها بالإيذاء لرفضها الارتباط به بعدما تقدم لخطبتها، ومحاولته أكثر من مرة إرغامها على ذلك، مما ألجأهم إلى تحرير عدة محاضر ضده.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى